ملتقى الجمعيات الخيرية الثالث ببريدة

11 الأثنين 2013

يفتتح الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم صباح اليوم الأحد، الملتقى الثالث للجمعيات الخيرية بالمملكة، والذي سيقام بعنوان “العمل الخيري والمتغيرات الاجتماعية”، ويستمر لمدة يومين بحضور وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور يوسف أحمد العثيمين.

ويهدف الملتقى إلى الإسهام في تطوير العمل الخيري المؤسسي، والسعي لتحقيق التنسيق بين الجمعيات الخيرية بالمملكة، إضافة إلى تعزيز وتطوير التواصل بين الجمعيات الخيرية والقطاعين العام والخاص، ونشر فكرة مبدأ أصدقاء العمل الخيري.

ومن المتوقع أن يحضر الملتقى أكثر من 1400 مشارك ومشاركة من منسوبي الجمعيات الخيرية، ورؤساء الجمعيات بالمملكة والذين يمثلون 641 جمعية خيرية من مختلف مناطق المملكة، ونخبة من أصحاب المعالي والفضيلة، والعلماء والمختصين.

وسيناقش الملتقى الذي تنظمه الوزارة بالتعاون مع الجمعية الخيرية ببريدة عدداً من القضايا التي تهم العمل الخيري ومؤسساته، ومن أبرزها التكامل والتنسيق بين الجمعيات الخيرية، والفرص والتحديات التي تواجه العمل الخيري في ظل المتغيرات الاجتماعية، وأثر هذه المتغيرات في ثقافة العمل التطوعي، وتشخيص أثر التغيرات الاجتماعية على المستفيدين من الجمعيات الخيرية، والواقع والآفاق المستقبلية في العلاقة بين الجمعيات الخيرية والقطاعين العام والخاص في ظل المتغيرات الاجتماعية.


التعليقات

التعليقات مغلقة.