تفعيل الاتفاقية بين الجمعية و”ريّادة”

04 الثلاثاء 2014

البدء بتمكين المتقاعدين من الاستفادة من برامج رواد الأعمال

فعلت الجمعية الاتفاقية التي تم توقيعها مع معهد ريادة الأعمال الوطني والخاصة باستثمار طاقات المتقاعدين وتمكينهم من الاستفادة من برنامج رواد الأعمال حسب ضوابط وشروط البرنامج وبدأت ريادة وفرع الجمعية بمكة المكرمة بتفعيل الاتفاقية وكان الطرفان قد وقعا اتفاقية تعاون تتضمن عدة بنود بما يحقق الفائدة للطرفين منها إقامة عدد من البرامج وورش العمل والمؤتمرات والندوات وإعداد الخطط المشتركة، كما سيتم عبر هذه الاتفاقية استثمار طاقات المتقاعدين بما يتناسب مع إمكانياتهم وعمل البرامج والفعاليات والأنشطة المتعلقة برفع مستوى الوعي وتثقيف المجتمع بدور هذه الفئة، كما سيتم وفق هذه الاتفاقية تمكينهم من الاستفادة من برنامج رواد الأعمال حسب ضوابط وشروط البرنامج، وتبادل الخبرات والاستفادة من إمكانيات منسوبي كل طرف وخاصة في مجالات التدريب والبحوث والاستشارات والإشراف والتقييم حيث سيسهم ذلك بالخروج بأفضل النتائج والمخرجات المرجوة.

وبناءا على الاتفاقية سيمتد التعاون بين ريّادة والجمعية إلى مجالات أخرى تشمل المطبوعات الترويجية وغيرها بالإضافة للدعم والمساهمة في رعاية بعض الأنشطة والبرامج المختلفة.

ومعهد ريّادة هو كيان وطني مؤسسي مستقل غير ربحي، متخصص في مساعدة الراغبين في العمل الحر من الجنسين من خلال التدريب والتأهيل وتقديم الاستشارات والإرشاد. واحتضان المشاريع والمساعدة على الحصول على التمويل وتسهيل الإجراءات الحكومية، وأُسس ريادة بمبادرة من وزارة البترول والثروة المعدنية، انطلاقاً من برنامج الشراكات الإستراتيجية الذي تتبناه المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، لتوفير فرص عمل للشباب عبر تمكينهم من دخول سوق العمل وممارسة العمل الحر، كما ساهم في التأسيس عدد من الجهات الأخرى.

وقال مدير عام الجمعية الدكتور عبد الرحمن الشريف أن الجمعية ستفعل هذه الاتفاقية على مستوى جميع الفروع للاستفادة مما يقدمه مع معهد ريادة الأعمال الوطني منوها بالبرامج التي يقدمها ريادة دعما للمجتمع بشكل عام ولرواد الأعمال بشكل خاص.  وأوضح الشريف أن الجمعية ستمضي في سبيل توقيع المزيد من الشراكة والتعاون بما يعود بالنفع على الأعضاء والعضوات المنتسبات لها.


التعليقات

التعليقات مغلقة.